أخباراخر الاخبار

رعاة الكنائس لـ «الأنباء»: ننتظر السماح بإقامة قداس الجمعة

أسامة أبو السعود

كشف راعي كنيسة الروم الأرثوذكس في الكويت وأبرشية الكويت وبغداد وتوابعهما المطران غطاس هزيم أن الكنيسة وعددا من كنائس الكويت بدأت الصلوات اليومية ابتداء من الأحد الماضي وبانتظار موافقة الجهات الرسمية لإقامة قداس يوم الجمعة بحضور أبناء الكنيسة.

وقال المطران هزيم في تصريح لـ «الأنباء»: «تابعنا قرار مجلس الوزراء الموقر بإعادة صلوات الجمعة في المساجد ابتداء من يوم الجمعة ١٧ يوليو، ونحن بانتظار قرار الجهات المعنية لإقامة الصلوات يوم الجمعة بالكنائس بحضور جموع المصلين وفق الاجراءات والاشتراطات الصحية».

وأكد المطران هزيم أن كنيسة الروم الأرثوذكس جاهزة لاستقبال المصلين، حيث اتخذت جميع الاجراءات الصحية والتعقيم الكامل وتوفير مختلف الاجراءات من التباعد الاجتماعي وارتداء الكمامات والقفازات وغيرها وهو ما كان مثار اشادة الجهات المعنية بوزارة الداخلية ممثلة بمديرية أمن محافظة حولي، حيث قاموا بزيارة الكنيسة والثناء على الجهود المبذولة، واكد المطران هزيم انه يتم تخصيص جزء من الصلوات اليومية للدعاء للكويت، أميرا وحكومة وشعبا، بأن يحفظها من كل سوء ومكروه، وأن يديم عليها نعمة الأمن والأمان والرخاء والازدهار وان يرفع هذا الوباء عنها وعن سائر بلاد العالم.

بدوره، اكد راعي الكنيسة الإنجيلية الوطنية في الكويت القس عمانويل غريب ان كنيسته بدأت اعادة الصلوات اليومية الاثنين الماضي ومستمرون حتى غد الخميس لحين صدور تعليمات جديدة.

وقال غريب في تصريحات لـ «الأنباء» «هناك تنسيق كبير مع وزارة الداخلية في إقامة الصلوات المختلفة، وأتوقع بعد قرار مجلس الوزراء الموقر بإعادة صلاة الجمعة في المساجد بان يتم السماح لنا بالعودة الى ما كنا عليه في السابق بالصلوات كل يوم وخاصة يوم الجمعة حيث تبدأ الصلوات صباحا وتستمر حتى المساء».

ووجه عمانويل الشكر لجمعية الهلال الأحمر «حيث تواصلوا معنا لمعرفة موعد اعادة الصلوات لتقديم المعقمات والكمامات والقفازات وغيرها من وسائل التعقيم».

وختم عمانويل بالقول «هذه هي الكويت وهذا ما جبل عليه المجتمع الكويتي من الألفة والمحبة».

المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق