منوعات

بالفيديو.. نجوم الفن يكشفون عن أشهر كذبة يقولها الرجال للنساء

دعاء خطاب

دائما ما يتهمون الرجال بكثرة الكذب ويقولون «الكذب ملح الرجال»، وهو ما دعا بعضهم للاعتراض وتكذيب هذه الحقيقة، لكن هل تعلمون أن دراسة لصحيفة «صن» البريطانية خالفت جميع التوقعات، وأقرت بأن الرجل يكذب مرتين أكثر من المرأة، بمعدل ست مرات عن قصد في اليوم الواحد، أي ما يعادل 42 كذبة في الأسبوع و2184 كذبة في السنة.

وتأتي هذه الدراسة تأكيدا لدراسة بريطانية سابقة قالت إن الرجال يكذبون بمعدل 1092 مرة بالسنة في حين تكذب النساء 728 كذبة سنويا، وشملت الدراسة 3000 رجل وامرأة، وبينت أن من أكثر الكذبات التي يستخدمها الرجل كانت «لا، لم أفعل هذا الشيء»، في حين كانت لدى المرأة «نعم.. كل شيء على ما يرام».

«الأنباء» التقت مجموعة من الفنانين ووجهت إليهم هذا السؤال حول كذبات الرجال الأكثر شيوعا، وفي السطور التالية تفاصيل ما قالوه:
يبدو أن تلاعب الرجل بمشاعر المرأة هو الأكثر شيوعا، حيث كشف الفنان الكوميدي طارق العلي، أن أشهر الكذبات التي يتقنها الرجل هي عندما يقول لزوجته «أنت الأجمل»، فيما اعتبرت الفنانة أسمهان توفيق أن كلمة «أحبك» هي محض كذبة يتفنن الرجل في طرق إقناع المرأة بها لعلمه بطبيعتها العاطفية، وكذلك قال الفنان علي كاكولي: «قاعد أدرس أخلاقج» هي الأشهر، فيما رأت الإعلامية ريم الحسن أن أفضل أنواع الرجال هو الصادق.

واعترف الفنان داود حسين بكثرة حيل الرجال، وقال: «أي رجل تسأله زوجته وينك يجاوب: بالديوانية عند الربع»، وهو ما أكدته الفنانة شيماء سليمان، حيث قالت: «لما يقول لي زوجي إنه عند ربع الفريج ما أقدر أناقشه»، ووافقتها الفنانة مي البلوشي الرأي، قائلة: «أنا بالديوانية» هي الإجابة المعتمدة لدى الرجال.

فيما كشف الإعلامي حمد سامي العلي (حمد قلم) عن أن الكويت بها أزمة مواعيد، قائلا: «لما تسأل رفيجك.. وين صرت؟ يقولك 5 دقايق وهو بالبيت»، وأوضح المذيع أسامة فودة أن المراوغة في الرد على الاتصالات بحجة فقدان الأرقام وتغير الهاتف باتت معروفة، إلا أنها مازالت تستخدم.

أما الفنان محمد جاسم فرأى أن الكذب مثل الطبخ تجيده جميع النساء، أما من يحترفه فهم الرجال، حيث قال: «قد يكون شائعا أن الرجال لا يقولون الحقيقة دائما، ليس خوفا، لكن للابتعاد عن الخلافات مع المرأة، التي قد تكون أكثر ذكاء ودهاء في اختراع الكذبات وخاصة البكاء».

المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق