أخبار الرياضة

الموسوي: تلقيت عدة عروض محلية .. والعودة إلى «الأخضر» صعبة

  • الأولوية ستكون للعب مع السالمية عن باقي الأندية الموسم المقبل
  • أتمنى أن أنهي مسيرتي في العربي.. وأعتز بلقب هداف الموسم الماضي

هادي العنزي

أكد مهاجم النادي العربي والمعار حاليا للسالمية الدولي حسين الموسوي في تصريح خاص لـ «الأنباء» أنه تلقى عدة عروض محلية، ويبقى القرار النهائي رهنا بموافقة مجلس إدارة النادي العربي، ورؤية الجهاز الفني، مضيفا ان العربي بيتي الثاني، وصاحب الفضل الأول في مسيرتي الرياضية، ولن أنسى ما قدمه لي طوال حياتي، ولجماهيره كل التقدير والاحترام، وأتمنى أن أعود للمشاركة في صفوفه مجددا، ولكن الأمر يخضع لاعتبارات مهمة في مقدمتها القرار الفني للمدرب الحالي البوسني داركو نيستروفيتش، لكن وبذات الوقت فإن العودة صعبة إن لم تكن مستحيلة نظرا للرؤية الفنية المسبقة لداركو الذي لا يرى ضرورة لتواجدي مع الفريق، وهي مشكلة يواجهها العديد من اللاعبين المحليين أمام المدربين الجدد.

الأولوية للسالمية

وشدد الموسوي على أنه لا توجد أي مشكلة إدارية مع مجلس الإدارة الحالي للنادي العربي، أو المجالس السابقة، مضيفا: انني دائما أحرص على أن تكون علاقتي بمجالس الإدارة متزنة، ومبنية على الاحترام والتقدير المتبادل، وفيما يتعلق بوجهتي المقبلة فإن الأولوية ستكون للعب مع نادي السالمية عن باقي الأندية في الموسم المقبل، وذلك متى ما توافرت لديهم الرغبة في التجديد لموسم آخر، وفي المجمل فإن الخيارات ستكون مفتوحة.

وذكر الموسوي أنه يحرص على مزاولة التدريبات اليومية رغم الحظر الكلي بسبب جائحة كورونا، وذلك للمحافظة على لياقته البدنية والمرونة المطلوبة للاعب، ويحرص على تناول غذاء صحي بشكل يومي، مؤكدا أن التوقف القسري للرياضة الكويتية بسبب فيروس كورونا أثر سلبا على جميع اللاعبين بدرجات متفاوتة، ولكن يبقى اللاعب ذو العقلية الاحترافية أقل ضررا من أقرانه لقدرته على التكيف.

دول الخليج سبقتنا

وطالب المهاجم الدولي حسين الموسوي بضرورة الإسراع بتطبيق الاحتراف الكلي للاعب الكويتي للحاق بركب العالم وخاصة دول مجلس التعاون الخليجي التي يراها قد سبقتنا بمراحل كثيرة.

وقال: «الوقت ليس في صالحنا، وقد شهدنا جميعا النقلة النوعية التي حدثت في دول الخليج في القطاع الرياضي، سواء في الملاعب العالمية، أو الإدارة المحترفة، أو التقدير المادي والمعنوي للاعبين، والنتائج الكبيرة التي تحققت خير دليل على نجاح التجربة، وعليه يجب علينا اللحاق بالركب قبل أن يكون ذلك مستحيلا»، مشددا على أنه ورغم عدم تطبيق نظام الاحتراف إلا أن اللاعب الكويتي لا يزال ينافس ويقدم مستويات متميزة في جميع الألعاب ومنها كرة القدم.

وأشار الموسوي إلى أنه لن يطيل البقاء في الملاعب، ولم يتبق من مسيرته سوى ثلاثة مواسم على أبعد تقدير، مضيفا انني سأبقى متى ما وجدت نفسي قادرا على تقديم أفضل ما لدي، وأتمنى أن أنهي مسيرتي في النادي العربي، ذلك الصرح الرياضي الكبير، مبديا اعتزازه بالفوز بلقب هداف الموسم الماضي وحصوله على «جائزة المرعب» والتي قدمها له الدولي السابق جاسم يعقوب بنفسه.

المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق