أخباراخر الاخبار

«زكاة العثمان» وزعت 763 أضحية داخل وخارج الكويت

قال مدير «زكاة العثمان» بجمعية النجاة الخيرية أحمد الكندري انه تم تنفيذ مشروع الأضاحي بنجاح وتميز هذا العام بالرغم من ظروف الأزمة الحالية التي يعيشها العالم جراء فيروس كورونا المستجد، شاكرا أهل الخير على ما قدموه من دعم لمشروع الأضاحي، متمنيا الاستمرار في دعمهم ومساعدتهم للفقراء بأموال الزكوات والصدقات ودعم المشاريع الخيرية المتنوعة التي تنفذها جمعية النجاة الخيرية لتنمية الشعوب الفقيرة.

ولفت الكندري إلى أن مشروع الأضاحي هو عمل خيري موسمي له بصمة خاصة في مؤسسات العمل الخيري، مؤكدا أن أضاحي الكويت أبهجت الفقراء والمحتاجين في جميع إنحاء العالم، حيث تم تنفيذ مشروع الأضاحي في الدول العربية والإسلامية وداخل الكويت، بما يتوافر لديها من مساهمات أهل الخير من المواطنين والمقيمين، تحقيقا لمبدأ التكافل الاجتماعي بين المسلمين الذي حث عليه ديننا الإسلامي الحنيف، مصداقا لقول الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم في حديثه الشريف:«مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم كمثل الجسد الواحد، إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الأعضاء بالسهر والحمى».

وبين أن المشروع استهدف تقديم أضاحي الخيرين للأسر الفقيرة والمحتاجة، وساهم في التخفيف عن كاهلهم من معاناة الحياة وذل العوز والحاجة، وإدخال البسمة والسرور على نفس كل مسكين أو يتيم أو صاحب حاجة من المسلمين.

المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق