أخباراخر الاخبار

دانة بودي لـ «الأنباء»: مركز «الابتكار».. قناة تواصل بين المبتكرين والجهات الخارجية داخل وخارج الجامعة

  • إنشاء المركز تم من خلال بروتوكول تعاون بين الجامعة واللجنة الوطنية لدعم التعليم ووقفية التعليم
  • يهدف المركز إلى تطوير البنية التحتية في الجامعة الداعمة للمبادرات الابتكارية وتعزيز نشر ثقافة الابتكار

أجرت الحوار: آلاء خليفة

في ظل سعى جامعة الكويت للوصول الى مراكز متقدمة في العلوم والابتكار، وذلك وفق استراتيجية 2018-2022 فقد تم انشاء مركز «الابتكار» والذي ينسجم مع توجهات صاحب السمو في دعم وتحفيز التعليم. التقت «الأنباء» رئيسة قسم الابتكار المؤسسي بقطاع التخطيط في جامعة الكويت م.دانة بودي في أول حوار خاص معها، والتي قالت ان المركز أداة تساهم في تعزيز ثقافة الابتكار وتشجيع ممارسة مهاراته يوميا ويضم المركز قاعة ابتكار تتوافر فيها جميع سبل الراحة ومعدات تشجع على إطلاق الأفكار الابداعية وتحويلها إلى ابتكارات وسيتم عقد جلسات وورش عمل مبنية على منهجية واضحة يتم من خلالها استخدام أحدث الوسائل المبتكرة التي تساهم في التوصل إلى أفكار مبتكرة تساهم في تطوير مسيرة العمل. كما يهدف المركز الى تطوير البنية التحتية في الجامعة الداعمة للمبادرات الابتكارية، وتعزيز نشر ثقافة الابتكار والتشجيع على ممارسته وزيادة إنتاجية المشاريع الابتكارية الإدارية، بالإضافة الى استفادة مراكز العمل وأعضاء هيئة التدريس من قاعة الابتكار واكتشاف مواهب الموظفين وقادة العمل، وفتح قنوات التواصل بين المراكز المختلفة من خلال الأنشطة المختلفة. واليكم تفاصيل الحوار:

في البداية، نود معرفة نبذة عن مركز «الابتكار» الذي تم تأسيسه مؤخرا بجامعة الكويت؟

٭ مركز «الابتكار» هو احد مبادرات قطاع التخطيط بجامعة الكويت لدعم البنية التحتية الداعمة للمشاريع الابتكارية وقد افتتح المركز ليكون أول الجهات الحكومية الداعمة للمبادرة السامية لحضرة صاحب السمو الأمير في إنشاء مركز الكويت للابتكار.

وقد تم إنشاء المركز عبر بروتوكول التعاون الموقع بين الجامعة واللجنة الوطنية لدعم التعليم ووقفية التعليم، وذلك بتبرع من جواد أحمد بوخمسين وهذه المبادرة الكريمة هي خير مثال على ما جبل عليه أهل الكويت من مساهمات ومشاركة مجتمعية لدعم التعليم في مختلف مراحله وعلى وجه الخصوص دعم الجامعة.

وفي الحقيقة أن عجلة التحضير لهذا المركز بدأت منذ عام 2017 اي قبل وضع استراتيجية جامعة الكويت 2018-2022، وكان احد ابرز توجهات الاستراتيجية هو التوجه نحو الابتكار، وحصدنا ثمارها اليوم من خلال مشاركة جميع منتسبي الأسرة الجامعية والشركاء الاستراتيجيين للجامعة من الجهات الحكومية والخاصة لتحقيق الأهداف المنشودة من إنشاء المركز.

اذن، ما الهدف من إنشاء المركز؟

٭ يعتبر المركز أداة تساهم في تعزيز ثقافة الابتكار وتشجيع ممارسة مهاراته يوميا ويضم المركز قاعة ابتكار تتوافر فيها جميع سبل الراحة ومعدات تشجع على إطلاق الأفكار الابداعية وتحويلها إلى ابتكارات وسيتم عقد جلسات وورش عمل مبنية على منهجية واضحة يتم من خلالها استخدام أحدث الوسائل المبتكرة التي تساهم في التوصل إلى أفكار مبتكرة تساهم في تطوير مسيرة العمل.

ويهدف المركز الى تطوير البنية التحتية في الجامعة الداعمة للمبادرات الابتكارية، وتعزيز نشر ثقافة الابتكار والتشجيع على ممارسته وزيادة إنتاجية المشاريع الابتكارية الإدارية، بالإضافة الى استفادة مراكز العمل وأعضاء هيئة التدريس من قاعة الابتكار واكتشاف مواهب الموظفين وقادة العمل، وفتح قنوات التواصل بين المراكز المختلفة من خلال الأنشطة المختلفة.

وما الذي يميز المركز؟

٭ يميز المركز توافر مساحة مرنة قابلة للتغيير والاستخدامات المتعددة حيث يتم من خلاله يمكن إقامة فعاليات عدة لعقد الاجتماعات الدورية وعقد ورش وجلسات العصف الذهني والحلقات النقاشية

بالإضافة الى توافر مختبر لتجربة الأفكار الابداعية وتحويلها إلى ابتكارات وعقد الاحتفالات لترسيخ التواصل الاجتماعي بين القطاعات المختلفة واعضاء هيئة التدريس وكذلك عقد الدورات والندوات لتطوير الكوادر البشرية.

من الفئات المستفيدة من المركز؟

٭ الفئات المستفيدة من المركز هم الطلبة وأعضاء هيئة التدريس والموظفين.

يعتبر المركز نموذجا يحتذى به امام باقي الجهات داخل الجامعة وخارجها، هل يمكن تسليط الضوء على ذلك؟

٭ مركز «الابتكار» سيساهم في تعزيز ثقافة الابتكار وترسيخ ممارسته نظرا لانه من خلال هذا المركز سنقوم بتقديم العديد من ورش العمل والندوات والورش التثقيفية وسيخدم المركز أعضاء هيئة التدريس والموظفين والطلبة.

كيف سيساهم المركز في تهيئة بيئة جاذبة داعمة للافكار والمبادرات لمنتسبي الاسرة الاكاديمية من اساتذة وطلبة وموظفين؟

٭ مركز الابتكار صمم بحيث يكون مكانا مريحا ومهيئا بكافة الإمكانيات ومتعدد الاستخدامات ويوفر كافة سبل الراحة التي يحتاجها الموظف او عضو هيئة التدريس او الطالب، كما ان المكان يتحمل إقامة 4 أنشطة في ذات الوقت من ورش عمل الى ندوات، وكذلك جلسات عصف ذهني ومن خلال المركز نقوم بتذليل كل الصعوبات ونفتح قنوات ما بين الأشخاص المبتكرين والجهات الخارجية من داخل وخارج الجامعة.

يعتبر المركز متماشيا مع مبادرة صاحب السمو في انشاء مركز الكويت للابتكار الوطني نود التركيز على هذا الجانب؟

٭ صاحب السمو اكد في كلمته السابقة على التوجه نحو انشاء مركز الكويت للابتكار ولله الحمد كانت فكرة انشاء مركز للابتكار بجامعة الكويت موجودة ضمــن خطتنـــا الاستراتيجية وبالفعل اسسنا اول مركز ابتكاري حكومي بالكويت.

يعتبر انشاء المركز ضمن مشاريع ومبادرات الجامعة في تنفيذ استراتيجية 18-22 التي تصبو للعبور نحو الابتكار والتميز بين الجامعات، هل يمكن ان تحدثينا عن هذا الجانب؟

٭ بالفعل كان محور الابتكار احد التوجهات الرئيسية في الخطة الاستراتيجية لجامعة الكويت 2018-2022 ومن خلال هذا التوجه قام قطاع التخطيط بجامعة الكويت بتأسيس مركز الابتكار لدعم هذا التوجه، وذلك من اجل تطوير البنية التحتية الداعمة للمشاريع الابتكارية ونأمل ان يساهم هذا المركز في رفع مستوى الجامعة ودعم رؤيتها المستقبلية.

لمن توجهين كلمات الشكر في دعم وتنفيذ هذا المركز بجامعة الكويت؟

٭ نتوجه بالشكر والتقدير لجميع من ساهم في تذليل كافة الصعوبات لانشاء هذا المركز بداية من الفكرة التي انطلقت منذ عامين حتى الانتهاء من تأسيس المركز وافتتاحه مؤخرا، وكل الشكر والتقدير للسيد جواد بوخمسين على تبرعه لإنشاء مركز الابتكار.

كما نوجه الشكر لشركة ايكويت الذين ساهموا معنا في وضع فكرة انشاء المركز والشكر موصول لكافة الشركات التي ساهمت في انجاز المركز، ونخص بالشكر كافة إدارات جامعة الكويت الذين ساهموا في انشاء المركز ومنهم إدارة الانشاءات والصيانة وإدارة نظم المعلومات وغيرها من الإدارات المختلفة.

متى سيبدأ العمل بالمركز؟

٭ تم افتتاح المركز في الاول من مايو ومن اليوم الثاني للافتتاح بدأ تنظيم الأنشطة في المركز ليس فقط من داخل الجامعة بل من خارج الكويت كذلك فهناك أنشطة مشتركة بالتعاون مع سفارات عدة دول وتم تنظيم عدد من ورش العمل وجلسات العصف الذهني وورش تثقيفية سواء في موضوع الابتكار او غيره من المواضيع المختلفة من اجل تطوير مهارات الموظفين ومساعدتهم على تقديم المشاريع الابتكارية بالشكل الأمثل.

كلمة أخيرة.

٭ من ضمن الخطة الاستراتيجية بجامعة الكويت انشاء مراكز ابتكارية مختلفة كما ستسعى الكليات انشاء مراكز ابتكارية خاصة بها كما نطمح لانشاء مراكز عمل مختلفة في مدينة صباح السالم الجامعية.

المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *