أخباراخر الاخبار

بالفيديو.. الخبيزي: 823 مليون دولار استثمارات الكويت في بلجيكا

  • نتطلع إلى عقد الدورة الأولى من اللجنة الاقتصادية المشتركة
  • 5 اتفاقيات و3 مذكرات تفاهم بين البلدين ونأمل المزيد

أسامة دياب

أشاد مساعد وزير الخارجية لشؤون أوروبا السفير وليد الخبيزي بقوة ومتانة العلاقات الكويتية – البلجيكية والتي وصفها بالمتطورة، موضحا ان العام الحالي يشهد مرور 55 عاما على إقامة العلاقات الديبلوماسية بين البلدين.

وقال الخبيزي في تصــريحات للصحافيين على هامش مشاركته في الحفل الذي أقامته السفارة البلجيكية بمناسبة عيد الملك ان التعاون المشهود بين البلدين في مجلس الأمن ومنذ عضوية بلجيكا غير الدائمة في مجلس الأمن مطلع العام الحالي، لافتا الى ان الحكومة البلجيكية كانت تتطلع لزيارة صاحب السمو الأمير والتي تم تأجليها لعدة أسباب، موضحا ان العمل يجري حاليا على إعادة جدولتها. وأوضح ان البلدين الصديقين يتطلعان الى عقد جولة ثانية من المشاورات السياسية بعدما أثمرت الأولى من المشاورات عن نتائج إيجابية عام 2016، كما نتطلع إلى عقد أعمال الدورة الاولى من اللجنة الاقتصادية الكويتية – البلجيكية المشتركة والتي ستعقد في بروكسل الشهر الجاري، حيث يترأس الوفد مساعد وزير الخارجية للشؤون الاقتصادية أمل الحمد.

وأضاف: نعمل على زيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين الذي بلغ 74 مليون دينار في عام 2018 والذي لا يشمل المشتقات النفطية، نتطلع الى زيادة حجم استثماراتنا في بلجيكا والتي تبلغ 823 مليون دولار، مشيدا في الوقت نفسه بالتعاون النفطي، حيث تمتلك شركة البترول الكويتية 404 محطات وقود، وتوجد 5 اتفاقيات موقعة بين البلدين إضافة الى 3 مذكرات تفاهم والتطلع الى التوقيع على مزيد من الاتفاقيات مما تسهم في تعزيز العلاقات بين البلدين.

وحول آخر تطورات العلاقات بين الكويت والاتحاد الأوروبي ذكر الخبيزي ان العلاقة وصلت الى أفضل المستويات ونحظى بدعم من الاتحاد الأوروبي سواء على مستوى القضايا الخليجية او الإقليمية ودائما نراهم يأخذون الكويت كمثال للتعاون حتى على مستوى مكافحة الإرهاب.

وحول تلقي الكويت أي تساؤلات من قبل الاتحاد الأوروبي حول ملف البدون أفاد الخبيزي بأنه لم نتلق اي أسئلة في هذا الشأن باعتبار الكويت شفافة وجميع ملفاتنا موجودة على العلن.

وحول العلاقة الكويتية – البريطانية قال: نتطلع ان تستقر بريطانيا مجددا في وضعها الأوروبي فالكويت كانت ومازالت تعتبر بريطانيا من المراكز التجارية في العالم، لافتا الى تعديل موعد اجتماع لجنة التوجيه المشترك الكويتية – البريطانية بسبب استقالة الحكومة البريطانية وموعدها في يناير مبدئيا.

بدوره، قال السفير البلجيكي لدى البلاد بيت هيربات ان العلاقات البلجيكية ـ الكويتية إيجابية وممتازة وتتسم بالعمق والقوة في إطار من الثقة والاحترام المتبادل، وفي مجملها علاقات تاريخية ومتطورة على جميع الأصعدة وتحظى برعاية خاصة من القيادة السياسية في البلدين.

وتابع: على الصعيد السياسي لدينا العديد من القواسم المشتركة مع الكويت من حيث السياسة الخارجية التي يتبعها البلدان من خلال إيمانهما بالحوار كوسيلة لحل النزاعات وإحلال السلام، ويجمعنا تفاهم ملحوظ حول العديد من الملفات والقضايا على الساحتين الإقليمية والدولية، لافتا الى ان الديبلوماسية الكويتية عريقة ومتميزة وتعتبر أحد أبرز اللاعبين الأساسيين في دعم استقرار المنطقة وتحقيق التوازن فيها، مشددا على أن الكويت لعبت دورا رائدا من خلال عضويتها غير الدائمة وكانت صوتا مسموعا وبناء داخل مجلس الأمن، مشيرا إلى أن الاجتماع الاول للجنة الاقتصادية والفنية المشتركة بين البلدين سيعقد في بروكسل 19 الجاري برئاسة مساعد وزير الخارجية للشؤون الاقتصادية السفيرة أمل الحمد.

ولفت إلى أن الاستثمارات الكويتية أصبحت أحد أبرز اللاعبين الرئيسيين في السوق البلجيكية وخصوصا في قطاع النفط والغاز، مشيرا إلى أن حجم التبادل التجاري بين البلدين خلال الأشهر الـ 7 الأولى من العام الحالي بلغ 140 مليون يورو بزيادة تقدر بحوالي 8% بالمقارنة بالعام الماضي.

المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق