اقتصاد

97 مليون دينار أرباح «زين» في النصف الأول بنمو 13%

  • بدر الخرافي: نواصل الاستثمار في تطوير شبكاتنا والبحث عن فرص النمو بالأعمال الناشئة
  • «زين الكويت» أول شركة تطلق الـ «5G».. وترفع أرباحها الصافية 10%
  • الطاحوس: مجموعة زين تركز على خطط النمو الإستراتيجية لتعظيم حقوق المساهمين
  • تأثير تقلب العملات كلّف المجموعة 101 مليون دولار على مستوى الإيرادات

 
أعلنـــت مجموعـة زين عن ارتفاع أرباحها الصافية نصف السنوية بنسبة 13% لتصل إلى 97 مليون دينار (321 مليون دولار)، مقارنة مع 86 مليون دينار (287 مليون دولار) عن الفترة نفسها من العام الماضي، وبلغت ربحيـــة السهــم 22 فلســـا.

وكشفت المجموعة التي تملك وتدير 8 شبكات اتصالات متطورة في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، أن نتائجها المالية حققت نسب نمو قوية على كل المؤشرات المالية الرئيسية عن هذه الفترة، حيث حققت الإيرادات المجمعة قفزة كبيرة بنسبة نمو 61% لتصل إلى نحو 811 مليون دينار (2.7 مليار دولار)، مقارنة مع إجمالي إيرادات بلغت 503 ملايين دينار (1.7 مليار دولار) عن الفتـــرة نفسهـــا مـــن 2018.

وأوضحت «زين» في بيان صحافي أن أرباحها قبل خصم الضرائب والفوائد والاستهلاكات ارتفعت بنسبة 109% لتبلغ 354 مليون دينار، مقارنة مع 169 مليون دينار عن الفترة المشابهة من 2018، وهو ما عكس هامش أرباح قبل خصم الضرائب والفوائد والاستهلاكات بنسبة 44%.

نتائج الربع الثاني

وعن النتائج المالية التي سجلتها المجموعة عن فترة الربع الثاني من السنة المالية الحالية، فقد جاءت بنسب نمو قوية عن هذه الفترة، حيث حققت زين ارتفاعا في حجم أرباحها قبل خصم الضرائب والفوائد والاستهلاكات بنسبة 108% لتصل إلى 177 مليون دينار، بينما سجلت المجموعة ارتفاعا قويا في حجم الأرباح الصافية عن هذه الفترة بنسبـــة 10% لتصل إلى نحو 50 مليون دينار، بينمـــا ارتفعت الإيرادات الفصلية بنسبة 10% لتصل إلى 407 ملايين دينار.

نموكبير

وأوضحت المجموعة أن هذه النتائج جاءت مدفوعة بفضل النمو الكبير في خدمات قطاع البيانات، وتكثيـــف مبادراتهـا في قطاع المشاريـــــع والأعمــــال، وتعزيــز توجهاتها الاستراتيجية نحو الخدمات الرقمية، والتركيز على تجارب تحسين تجربة العملاء، بالإضافة إلى تضمين النتائج المالية لشركة زين السعودية، مبينة أن قاعدة عملائها وصلت إلى نحو 49.2 مليون عميل حتى نهاية يونيو من العام الحالي.

تقلب العملات

وأفادت بأن نتائجها المالية جاءت متأثرة بالتقلب الحاد لسعر صرف العملات، والذي يرجع في الغالب إلى انخفاض قيمة العملة السودانية مقابل الدولار الأميركي بنسبة 43% في السودان من متوسط 26.5 في النصف الأول من 2018 إلى 46.5 في النصف الأول من 2019، مبينة أنها تكلفت 101 مليون دولار على مستوى حجم الإيرادات، وتكلفت 44 مليون دولار على مستوى حجم الأرباح قبل خصم الفوائد والضرائب والاستهلاكات، و15 مليون دولار على مستوى صافي الأرباح.

الجدير بالذكر أن مجموعة زين اعتمدت معيار المحاسبة الدولي الجديد لإعداد التقارير المالية رقم 16، «عقود الإيجار» منذ بداية 2019، والذي أدى إلى الاستفادة من الأرباح قبل خصم الفوائد والضرائــــب والاستهلاكات بمبلغ 37 مليون دينار، وزيادة في صافي الربحية بمبلغ 3.2 ملايين دينار.

وفي تعليقه على النتائج المالية، قـــال رئيس مجلـــس إدارة مجموعـــة زين أحمــــد الطاحـــوس: «جاء الأداء التشغيلي للمجموعـــة قويا بالرغم من تنامي التحديات التشغيلية والتنافسيـــة التي نواجهها في العديــــد مــــن الأسواق الرئيسية عن هذه الفترة، حيث يعمل مجلس الإدارة عن كثـــب مع الإدارة العليا في الحفــــاظ على مكانة المجموعـــة السوقية الرائدة، وإثراء وتنوع أعمالهـــا مستقبــلا».

مؤشرات إيجابية

من ناحيته، قال نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي في مجموعة زين بدر ناصر الخرافي: «الاستثمار بكثافة في شبكاتنا والبحث عن فرص جديدة في المجال الرقمي، ساعدنا كثيرا في استراتيجية النمو الخاصة بعملياتنا، وهو ما انعكس بالإيجاب على مؤشرات الأداء الرئيسية عن هذه الفترة».

أداء تشغيلي قوي

وأوضح الخرافي قائلا: «سجلت عمليات زين نموا قويا على مستوى الأرباح الصافية والأرباح قبل خصم الفوائد والضرائب والاستهلاكات، والتي جاءت مدفوعة بفضل الأداء القوي من عمليات زين الكويت، السعودية، الأردن والعراق، وسجلت عمليات السودان أداء تشغيليا قويا (بالعملة المحلية) بالرغم من التحديات التشغيلية التي سببتها الظروف الاقتصادية والاجتماعية الصعبة التي تمر بها بيئة الأعمال هناك».

وتابــع: «النتائــج المالية لعمليات المجموعة اكتسبت المزيد من النمو بفضل تضمين نتائج عمليات زين السعودية، والتي تحقق بدورها أداء تشغيليا استثنائيا، والذي كان سببا بدوره في التحول التاريخي لعملياتها، والتوجه نحو الاستمرارية في الربحيــة».

الجيل الخامس

وكشف الخرافي عن أن استمرار نمو عمليات زين السعودية كان له انعكاسات إيجابية، حيث تضاعفت القيمة السوقية لشركة زين السعودية بأكثر من الضعف خلال الـ 12 شهرا الأخيرة، وهو ما قدم شهادة ثقة في التنفيذ الناجح لاستراتيجية التحول للشركة، وخريطة الطريق المستقبليـــة لعملياتها.

وأشار الخرافي إلى أن إطلاق شبكات الجيل الخامس في الكويت مثل خطوة كبيرة للمجموعة في تعزيز استثماراتها التكنولوجية، لتزويد قاعدة عملائها من المؤسسات الحكومية، وقطاع المشاريع والأعمال بأفضل الحلول والخيارات التي تعتمد عليهــا تطبيقات المدن الذكيـة، إنترنت الأشياء.

فوائد هائلة

وبين الخرافي أن تكنولوجيا الجيل الخامس تحمل معها فوائد هائلة، فبخلاف السرعات العالية، وكفاءة نقل البيانات، فإنها تقدم مميزات لمقدمي الخدمات الرقمية ولمشغلي الاتصالات، تتمثل في تحقيق كفاءة أكبر في بناء وتصميم شبكات الاتصالات، وتسريع المزيد من نماذج التحــول الرقمي.

وذكر الخرافي أن مجموعة زين باعتبارها شركة تسعى إلى اعتماد الخدمات الرقمية، فإنها ســـوف تركز على الفوائــد التي تقدمهـــا تكنولوجيا الجيل الخامس لتلبية الطلـــــب المتزايد على خدمات البيانـــات، خصوصا أن عمليات المجموعـــة تحرز تقدمــــا في قطـــاع البيانـــات، فقـــد شهدت هذه الفترة نمو إيرادات خدمات البيانات بنسبـــة 114% – تشمـــل تضمين نتائج زين السعودية التي تشهد نموا هائـــلا في هذا القطاع – لتمثـــل 36% مـــن إيرادات المجموعـــة الموحدة.

الأردن.. مواصلة النمو

اكتسبـــت عمليات زين الأردن زخمـــا بفضـــل سلسلة المبـــادرات التي أطلقتهــا خـــلال هذه الفترة، وهـــو مـــا دفـــع بأربـــاح الشركة إلى مستويـــات جديـــدة من النمو، حيـــث رفعــت الشركـــة أرباحها الصافيـــة نصــف السنوية بنسبـــة 9% لتصل إلى نحـــو 39 مليـــون دولار، واستقرت إيرادات الشركـــة عـــن هـــذه الفترة عند 240 مليون دولار، بينما رفعـــت الشركـــة أرباحها قبل خصم الفوائد والضرائــب والاستهلاكــــات بنسبة 17% لتصل إلى نحو 113 مليون دولار، وهو ما عكس هامش أرباح قبل خصم الفوائد والضرائب والاستهلاكات بنسبة 47%.

وتحافظ عمليات زين الأردن على ريادتها السوقية، بفضل تركيزها على تحسين تجربة العملاء، وسلسلة مبادراتها المبتكرة الموجهة للأفراد وقطاع المشاريع والأعمال، وبفضل توسعاتها المستمرة في تحديث وتطوير شبكة الجيل الرابع، رفعت الشركة إيرادات خدمات البيانات بنسبة 4%، لتمثل إيرادات البيانات 40% من إيراداتها الكلية.

البحرين.. نتائج إيجابية

حققت زين البحرين نسب نمو مشجعة في مؤشراتها المالية الرئيسية عن فترة النصف الأول من 2019، حيث رفعت الشركة صافي أرباحها إلى نحو6.7 ملايين دولار بنسبة نمو 9%، مقارنة بصافي أرباح قدره 6.2 ملايين دولار عن الفترة ذاتها من السنة المالية 2018.

وبلغت إيرادات الشركة عن هذه الفترة 81 مليون دولار، مقارنة بـ 87 مليون دولار، بينما باتت إيرادات خدمات البيانات تمثل 48% من إجمالي إيرادات الشركة.

وجاءت هذه النتائج الإيجابية مدفوعة بعدد من المبادرات التي أطلقتها الشركة خلال هذه الفترة لتعزيز الكفاءة وتحسين التكاليف، إضافة إلى نمو محافظ قطاعي المستهلكين وقطاع المشاريع والشركات لديها تزامنا مع التقدم الذي تحرزه في مجالات التحول الرقمي، علما أن الشركة تقوم بعدد من المشاريع المتعلقة بالتحسينات التشغيلية، أبرزها إدخال الخدمات المعـــززة بالطابـــع الرقمي والأتمتــة.

«زين-الكويت».. تحول رقمي

تواصل زين الكويت تطبيق استراتيجيتها في التحول الرقمي، والاستثمار في تطوير شبكاتها بنجاح، حيث أطلقت شبكة الجيل الخامس، لتكون أول شركة اتصالات تطلق هذه التكنولوجيا في المنطقة، وهي الخطوة التي ستعزز توجهاتها نحو تعزيز أسلوب الحياة الذكية، وتطبيقات المدن الذكية، وإنترنت الأشياء.

تحافظ عمليات زين الكويت على ريادتها السوقية بفضل قاعدة عملائها التي تبلغ 2.8 مليون عميل كما في نهاية يونيو الماضي، وعلى صعيد المؤشرات المالية الرئيسية فقد رفعت الشركة من صافي أرباحها النصف سنوية بنسبة 10% لتصل إلى نحو 44 مليون دينار، وسجلت الشركة إيرادات نصف سنوية بقيمة 165 مليون دينار.

ورفعت الشركة أرباحها قبل خصم الفوائد والضرائب والاستهلاكات بنسبة 18% لتصل إلى نحو 65 مليون دينار، وهو ما عكس هامش أرباح قبل خصم الفوائد والضرائب والاستهلاكات بنسبة 39%، واستفادت الشركة من الإقبال الهائل على خدمات البيانات، حيث رفعت إيراداتها نصف السنوية من خدمات البيانات بنسبة 9%، وهي تمثل 37% من إجمالي إيرادات الشركة.

السعودية.. أداء قياسي

سجلت عمليات زين السعودية معدلات نمو قياسية على جميع مؤشراتها المالية، حيث رفعت الشركة أرباحها الصافية لتصل إلى نحو 260 مليون ريال سعودي حتى نهاية يونيو من العام 2019.

وسجلت الشركة إيرادات بقيمة 4.2 مليارات ريال سعودي، بنسبة نمو بلغت 17% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، بينما ارتفعت الأرباح قبل خصم الفوائد والضرائب والاستهلاكات إلى مستويات نمو قياسية، بتسجيلها 1.9 مليار ريال سعودي بزيادة بلغت 60% عن نفس الفترة من العام الماضي، وهو ما عكس هامش أرباح قبل خصم الفوائد والضرائب والاستهلاكات بنسبة 46%، بينما بلغت قاعدة عملاء الشركة 8.3 مليون عميل.

وجاءت هذه النتائج مدفوعة بفضل تزايد أعداد مشتركي خدمات البيانات، وسخاء عروض باقات خدمات البيانات، بالإضافة إلى تنامي معدلات استهلاك المحتوى الترفيهي، ونمو عمليات الشركة في قطاع المشاريع والأعمال، وهي أمور كلها أسهمت وما زالت في ازدياد الطلب على مزيد من خدمات البيانات والسرعات الأعلى.

وأجرت الشركة أول مكالمة هاتفية بتقنية الجيل الخامس 5G لتكون أول شركة تعتمد هذه التكنولوجيا المتطورة في المملكة، حيث بلغت سرعات الإنترنت على الشبكة نحو 1 جيجابايت في الثانية.

العراق.. 15.3 مليون عميل

حققت عمليات زين العراق أداء تشغيليا جيدا في النصف الأول من 2019، مقارنة مع النصف الأول من 2018، حيث رفعت الشركة أرباحها الصافية بنسبة 39% عن هذه الفترة لتصل إلى نحو 25 مليون دولار، مقارنة بـ 18 مليون دولار كانت حققتها الشركة عن الفترة المشابهة من العام 2018، وسجلت الشركة إيرادات بقيمة 522 مليون دولار.

ورفعت زين العراق أرباحها قبل خصم الفوائد والضرائب والاستهلاكات بنسبة 14% لتصل إلى نحو 220 مليون دولار، وهو ما عكس هامش أرباح قبل خصم الفوائد والضرائب والاستهلاكات بنسبة 42%.

نجحت الشركة في أن تستقطب شريحة كبيرة من العملاء خلال هذه الفترة بفضل مبادراتها في تحسين تجربة العملاء، وتنويع محفظة خدماتها، وعروضها في خدمات البيانات، حيث أضافت عمليات الشركة 600 ألف عميل إلى قاعدة عملائها خلال هذه الفترة لتصل إلى نحو 15.3 مليون عميل (أكبر قاعدة عملاء في مجموعة زين) بنسبة نمو بلغت 4%، مستفيدة من الإقبال الهائل على خدمات البيانات، ونمو قطاع المشاريع والأعمال.

السودان.. تحديات تشغيلية

تواجه عمليات زين السودان تحديات تشغيلية بسبب الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية المستمرة، ورغم هذه التحديات تحافظ الشركة على أدائها التشغيلي القوي (بالعملة المحلية)، فقد رفعت الشركة إيراداتها النصف السنوية بنسبة 45% لتصل إلى نحو 6.4 مليارات جنيه سوداني (138 مليون دولار أميركي).

ورفعت الشركة أرباحها قبل خصم الفوائد والضرائب والاستهلاكات بنسبة 36% لتصل إلى نحو 2.4 مليار جنيه سوداني (52 مليون دولار أميركي)، وهو ما عكس هامش أرباح قبل خصم الفوائد والضرائب والاستهلاكات بنسبة 37%، بينما ارتفع صافي الأرباح بنسبة 31% ليصل إلى نحو 900 مليون جنيه سوداني (19 مليون دولار أميركي).

تواصل الشركة إحراز تقدم كبير في خدمات البيانات، حيث حققت نمو هائلا خلال هذه الفترة في خدمات البيانات بنسبة 31%، وهي تمثل حاليا 16% من حجم إيرادات الشركة الكلية، وبفضل تنوع محفظة خدماتها ومبادراتها في تحسين تجربة العملاء، رفعت الشركة من قاعدة عملائها بنسبة 9% لتصل إلى نحو 15.1 مليون عميل (ثاني أكبر قاعدة عملاء لعمليات المجموعة).

 

المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق