اقتصاد

15 مليار دولار خسائر بورصات الخليج أمس

سجلت أسواق المال الخليجية خلال تعاملات أمس، خسائر فاقت الـ15 مليار دولار، وسط تراجع ملحوظ لمؤشراتها العامة.
وتأثرت الأسواق بعد الضربة التي وجهتها إيران فجر أمس، نحو قاعدتين عسكريتين عراقيتين تضمان قوات أميركية في عين الأسد بالأنبار، والحرير في أربيل، لتسجل الخسارة الثانية بعد التي تكبدتها مطلع الأسبوع والتي تفوق 50 مليار دولار، بعد مقتل قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني.
وعلى مستوى بورصة الكويت، شهدت التعاملات تماسكاً ملحوظاً خفف من وطأة التراجع التي سجلتها المؤشرات في بداية جلسة أمس، إذ أقفلت على تراجعات طفيفة لمؤشراتها، مع انخفاض القيمة السوقية للشركات المدرجة 48 مليون دينار، فيما استأثرت أسهم «بيتك» و«الوطني» و«هيومن سوفت» و«زين» و«المتحد»، بالجانب الأكبر من الأموال المتداولة، والتي بلغت 55.4 مليون دينار.
وخليجياً جاء ترتيب الأسواق الأكثر خسارة، بداية من سوق دبي المالي الذي تراجع بـ 1.2 في المئة، يعقبها السوق السعودي بتراجع 0.9 في المئة، ثم سوق أبو ظبي بـ 0.74 في المئة، وقطر بـ 0.43 في المئة، والبحرين بـ 0.42 في المئة، وبورصة الكويت بـ 0.13 في المئة، و مسقط بـ 0.10 في المئة.
وفي ظل تداول الأسهم القيادية التشغيلية من بنوك وشركات بتروكيماويات، والعديد من الأسهم الخدمية المحلية والخليجية عند مستويات مغرية، ضخت الكثير من المحافظ الاستثمارية أموالها باتجاه تلك الأسهم لاقتنائها أو تكوين مراكز جديدة، خصوصاً وأن العديد من الشركات تراجع بنسب مؤثرة بداية الأسبوع. ولم تكفِ موجات الشراء أو تفاعل الأسهم القيادية معها، لتعويض كامل الخسائر التي تحققت، إلا أن الزخم سيظل حذراً رغم اهتمام صناع السوق وكبار اللاعبين بتوفير تعاملات مستقرة على تلك الأسهم. وأنهت بورصة الكويت تعاملاتها أمس على انخفاض المؤشر العام 8.1 نقطة و0.13 في المئة ليبلغ مستوى 6121.7 نقطة.
وبلغت كميات تداولات المؤشر 151.2 مليون سهم تمت من خلال 7180 صفقة نقدية، في حين انخفض مؤشر السوق الرئيسي 4.8 نقطة و0.1 في المئة ليصل الى مستوى 4781.7 نقطة، من خلال كمية أسهم بلغت 68 مليون سهم تمت عبر 2738 صفقة نقدية بقيمة 4.6 مليون دينار. كما انخفض مؤشر السوق الاول 9.7 نقطة و0.14 في المئة الى مستوى 6799 نقطة بنسبة 0.14 في المئة من خلال كمية اسهم بلغت 83 مليون سهم تمت عبر 4442 صفقة بقيمة 50.7 مليون دينار.

«أرزان للتمويل»: تخارج
لـ «تابعة» بـ 3.5 مليون دينار

أعلنت مجموعة أرزان للتمويل والاستثمار، أن شركتها التابعة «أرزان كابيتال ليميتد هولدنغ» المملوكة بنسبة 78.6 في المئة، تخارجت من حصة من شركة «Hill top Netheralnds 4 PLC»، مقابل 3.5 مليون دينار أو ما يعادل 10.55 مليون يورو، لتنخفض حصتها من الشركة من 49 إلى 25 في المئة.

المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق