اقتصاد

وزراء النفط الخليجيون يتوقعون تحسن الاقتصاد العالمي

  • الفاضل ونظراؤه السعودي والإماراتي والبحريني والعُماني والعراقي بحثوا تطورات الأسواق عالمياً
  • الوزراء أكدوا الالتزام الكامل باتفاق «أوپيك+» وأهمية إلتزام الدول المشاركة بمستويات الإنتاج المستهدفة

بحث وزير النفط وزير الكهرباء والماء بالوكالة د.خالد الفاضل، في اتصال هاتفي مشترك مع كل من وزير الطاقة السعودي صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سلمان ووزير الطاقة وزير البنية التحتية الإماراتي سهيل المزروعي ووزير النفط البحريني الشيخ محمد آل خليفة ووزير الطاقة العماني محمد الرمحي ووزير النفط العراقي إحسان إسماعيل، التطورات الأخيرة في أسواق البترول العالمية.

وقالت وزارة النفط، في بيان صحافي، ان الوزراء بحثوا خلال الاتصال أيضا استمرار الانتعاش في الاقتصاد العالمي وفي الطلب على البترول، كما بحثوا التقدم الذي تم إحرازه باتجاه إعادة التوازن إلى سوق النفط.

وذكرت أن بيانا مشتركا صدر في نهاية الاتصال أكد الوزراء خلاله أن علامات التحسن التي ظهرت أخيرا على الاقتصاد العالمي، مشجعة جدا وأثنوا على الجهود التي تبذلها الدول في جميع أنحاء العالم لإعادة فتح اقتصاداتها بطريقة آمنة.

وشدد الوزراء مجددا وفق البيان المشترك على التزامهم التام باتفاق «أوپيك+» وأهمية تحقيق جميع الدول المشاركة في الاتفاق مستويات الإنتاج المستهدفة لها من أجل تسريع إعادة التوازن إلى سوق البترول العالمي وأن تقوم الدول التي زاد إنتاجها عن النسب المقررة لها في أشهر مايو ويونيو ويوليو بالتعويض عن تلك الكميات.

وأعرب الوزراء عن شكرهم وتقديرهم للوزير العراقي إحسان إسماعيل على جهوده وتعاونه الكبيرين لتحقيق التوازن في أسواق البترول، مؤكدين أهمية دور العراق في نجاح اتفاق «أوپيك+»، وأكدوا أن الالتزام الكامل باتفاق «أوپيك+» وبنظام التعويض من شأنه الإسراع في انتعاش سوق البترول العالمية لما فيه مصلحة منتجي البترول ومستهلكيه وصناعة الطاقة والاقتصاد العالمي ككل.

المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق