اقتصاد

«زين» شريك إستراتيجي لتحدي CODED Hackathon

اختتمت زين المزود الرائد للخدمات الرقمية في الكويت شراكتها الاستراتيجية لتحدي البرمجة Hackathon الذي نظمته أكاديمية CODED على مدار 24 ساعة متواصلة، وهدف إلى تطوير المهارات البرمجية لدى المشاركين في إطار اجتماعي وأكاديمي مميز.

وذكرت الشركة في بيان صحافي أن شراكتها الاستراتيجية الممتدة مع أكاديمية CODED تأتي ضمن استراتيجيتها للاستدامة تجاه المساهمة بتنمية قطاع التعليم في الدولة، والتي تهدف من خلالها بشكل رئيسي إلى دعم وتطوير منظومة الإبداع التكنولوجي لدى الفئات العمرية المختلفة، وخاصة فيما يتعلق بتطوير مهاراتهم التكنولوجية والبرمجية التي تمثل أساس العصر الرقمي الحديث.

وبينت زين أنها قامت بالمشاركة في تكريم الفائزين في تحدي «الهاكاثون» للبرمجة الذي نظمته أكاديمية CODED، والذي هدف بشكل رئيسي إلى توفير بيئة تنافسية اجتماعية للمشاركين للتحدي فيما بينهم على مدار 24 ساعة متواصلة، وذلك لتصميم حلول برمجية مبتكرة لتخطي مجموعة من المشكلات التقنية، وذلك مع توفير موارد محدودة لهم ووقت محدود بأربع وعشرين ساعة فقط، مما نتج عن تطوير مهارات المشاركين في مجالات العمل الجماعي وحل المشكلات والمهارات القيادية والبرمجية المختلفة.

وقامت الشركة في شهر يوليو الماضي بعقد شراكة استراتيجية مع معسكر CODED التدريبي لحديثي التخرج، والذي هدف بشكل رئيسي إلى تأهيل الطلبة والطالبات حديثي التخرج إلى سوق العمل من خلال تزويدهم بالمهارات اللازمة وتدريبهم على 7 لغات برمجة رئيسية مختلفة، حيث تم اختيار 20 شابا وشابة من بين أكثر من 560 مشاركا تقدموا للتسجيل في المعسكر من مختلف الجامعات، واستمر البرنامج على مدار 12 أسبوعا من المحاضرات وورش العمل التخصصية التي أشرف عليها فريق CODED.

وأوضحت زين أنها تسعى من خلال دعمها لهذه الأكاديمية المتميزة إلى توفير البيئة التعليمية المناسبة لحديثي التخرج في الكويت لاحتضان طاقاتهم ومواهبهم وتزويدهم بالمهارات الحديثة اللازمة لتأهيلهم إلى سوق العمل وتحفيز الإبداع التكنولوجي في نفوسهم، وذلك لقناعتها الشديدة بأهمية الدور الذي تلعبه التكنولوجيا في بناء المستقبل والنهوض بالاقتصاد الوطني.

وتسعى الشركة إلى أن تلعب دورا حاسما كمزود اتصالات رقمي متكامل وسط المتغيرات والتحولات التكنولوجية التي يشهدها العصر الحديث، حيث تتطلع دائما إلى مراحل جديدة من الانفراد والتميز مع عملائها في كافة الخدمات والمنتجات التي تقدمها، هذا بالإضافة إلى مواكبة تطلعات عملائها بمختلف فئاتهم العمرية، وذلك من خلال دعم الجهات التي تتبنى الإبداع التكنولوجي وتعمل على تنميته.

وأكدت زين اهتمامها بدعم ومساندة الجهات التي تقدم البيئة المناسبة للأجيال القادمة وفق أعلى المعايير العالمية، حيث لن تدخر الشركة جهدا في تقديم المساندة والدعم لكل جهة تملك فكرة ورؤية تتسم بنواحي الإبداع وتخدم المجتمع وتسهم في رفعة الوطن.

الجدير ذكره أن زين قامت العام الماضي بدعم مخيم CODED Juniors الصيفي للأطفال، والذي هدف إلى تعليم أطفال المدارس من أعمار 7 – 12 سنة أساسيات لغات البرمجة والتكنولوجيا باستخدام أحدث الأدوات والوسائل التكنولوجية كالروبوت وألعاب التركيب الذكية وأجهزة الكمبيوتر وغيرها، بالإضافة إلى الوسائل التقليدية كالفن والرسم والموسيقى، وذلك في أجواء تعليمية فريدة من نوعها استمرت لمدة 4 أسابيع في متحف الفضاء بمركز عبدالله السالم الثقافي.

المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. Hiya, I am really glad I’ve found this info. Nowadays bloggers publish only about gossips and internet and this is really annoying. A good website with interesting content, that’s what I need. Thank you for keeping this website, I’ll be visiting it. Do you do newsletters? Can not find it.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق