اقتصاد

«بريتش إيرويز» تعتزم إلغاء ما يصل إلى 12 ألف وظيفة

تعتزم بريتش إيرويز إلغاء ما يصل إلى 12 ألف وظيفة في إطار عملية إعادة هيكلة أُجبرت شركة الطيران على القيام بها بسبب تداعيات فيروس كورونا المستجد، وفق ما أعلنت المجموعة الأم آي.إيه.جي أمس الثلاثاء.

وقالت الشركة إن خططها ما زالت قيد التشاور لكن «من المرجح أن تطال غالبية موظفي بريتش إيرويز ويمكن أن تتسبب في تسريح ما يصل إلى 12 ألفا منهم».

وأضافت أن عودة الطلب على السفر إلى مستويات 2019 قد تستغرق «عدة سنوات».

وخسرت أسهم مجموعة إنترناشونال إيرلاينز غروب التي تمتلك أيضا إيبيريا وفيولينغ، 2.2 في المئة في وقت أظهرت النتائج الأولية تراجع عائدات الفصل الأول بنسبة 13 في المئة لتبلغ 4.6 مليار يورو (4.9 مليار دولار).

وسجلت النتائج التشغيلية خسائر بلغت 535 مليون يورو، مقارنة بأرباح بلغت 135 مليون العام الماضي، ومن المتوقع أن تكون نتائج الفصل الثاني أسوأ من الأول.

وقالت آي.إيه.جي إنها خفضت عدد الركاب لشهري أبريل ومايو بنسبة 94 في المئة مقارنة بنفس الفترة العام الماضي.

وكان المدير التنفيذي لبريتش ايرويز أليكس كروز قد حذر الشهر الماضي من تداعيات الفيروس الذي شل قطاع الطيران، على الشركة.

المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق